التخطي إلى المحتوى

نص قانون الأحوال الشخصية الجديد 2022 على 7 شروط أساسية لابد من توافرها لوقوع الطلاق بين الزوج والزوجة وذلك للحد من ظاهرة الطلاق والانفصال التي تؤثر على الأسرة وتؤدي إلى ضياع الأطفال والكثير من المشاكل الاجتماعية التي تؤثر على المجتمع المصري بشكل عام وخلال المقال التالي سوف نتحدث عن شروط وقوع الطلاق وفق آخر تعديلات لقانون الأحوال الشخصية والتي اقرها مجلس النواب. 

شروط وقوع الطلاق وفق قانون الأحوال الشخصية الجديد 

  •  إن عقد الزواج ينتهي  بالطلاق أو بالتطليق أو بالخلع أو بالفسخ والتفريق أو بالوفاة.
  •  لا يقع الطلاق ولا تحقق الرجعة إلا من الزوج، ولا يجوز للزوج توكيل غيره في الطلاق إلا بوكالة رسمية فى الأمور الزوجية تسرى لمدة ستين يوما من تاريخ صدور التوكيل.
  •  يشترط لوقوع الطلاق أن يكون الزوج عاقلا مختارا واعيا مايقول قاصدا النطق بلفظ الطلاق عالما بمعناها، وأن يكون الطلاق منجزا ولم يقصد به اليمين على فعل شيء أو تركه، ولا يقع الطلاق بألفاظ الكناية وإلا نوى المتكلم بها الطلاق ولا نشأت النية فى هذه الحالة إلا بإقرار المطلق، ويقع الطلاق من العاجز عن الكلام بالكتابة التي يقصد بها إيقاعه ومن العاجز عن الكلام والكتابة بالإشارة المفهومة.

"الطلاق بشروط مش بالساهل"..7 شروط أساسية واجب توافرها لوقوع الطلاق بين الطرفين في قانون الأحوال الشخصية الجديد

  •  يشترط لوقوع الطلاق على الزوجة أن تكون فى زواج صحيح غير ممتدة.
  •  الطلاق المقترن بعدد لفظا أو إشارة لا يقع إلا واحدة، وكذلك المتتابع أو المتعدد فى مجلس واحد ويترتب الطلاق الشفوى أثرة قانونا حال إقرار الطرفين به أمام جهة رسمية.
  •  كل طلاق يقع رجعيا إلا الطلاق بالدخول فإنه يقع بائنا، وكذلك الطلاق على بدل مالي والطلاق المكمل للثلاث وما نص على كونه بائنا في هذا القانون.
  •  إذا تزوجت المطلقة البائنة بآخر زالت بالدخول طلقات الزوج السابق، ولو كانت دون الثلاث عادت إليه فله عليها ثلاث طلقات جديدة