التخطي إلى المحتوى

رحلت الفنانة القديرة رجاء حسين عن عالمنا في الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء 9 أغسطس، عن عمر يناهز 83 عامًا، وقت تركت من خلفها إرث فني كبير وضخم في قلوب جمهورها وعقب الوفاة مباشرة فقد بحث جمهورها عن سبب وفاة الفنانة رجاء حسين.

أعلن الدكتور أشرف زكى نقيب المهن التمثيلية، عن موعد ومكان جنازة الفنانة القديرة رجاء حسين والتي كانت عقب بعد صلاة الظهر لجثمان الفقيد بمسجد الشرطة في مدينة الشيخ زايد بأكتوبر، ولم يتم حتى الآن تحديد موعد ومكان قبول عزاء الفقيدة.

عندما توفى ابن رجاء حسين قالت وهي تنهار من البكاء أنها كانت تنتظر أن يحملها ابنها بعد وفاتها وليس أن تحملة هو أثناء وفاته، فكانت تتمنى أن يتوفى نجلها بعدها وليس قبلها، في كلمات مؤثرة للفنانة قبل وفاتها اليوم، وقالت في أخر كلماتها حيث كانت تشعر بقرب وفاتها تلك، قالت تلك الكلمات المؤثرة لتودع جمهورها بقولها: “كنت مستنية ابني، الله يرحمه، هو اللي يشيلني مش أنا اللي أشيله”.

عانت طويلاً.. سبب وفاة الفنانة رجاء حسين بعد صراع مع المرض

سبب وفاة الفنانة رجاء حسين

وكشف المقربين من الفنانة القديرة عن سبب وفاة الفنانة رجاء حسين وذلك بعد أن عانت في أيامها الأخيرة من صراع مرضي طويل، وقد تعرضت لوعكة صحية شديدة نظير ارتفاع أنزيمات الكبد، تسبب في ضرورة إجراءها عملية جراحية في المعدة، والتي أدت في النهاية لتدهور حالتها الصحية خلال الساعات الاخيرة قبل وفاتها، وقد تكتم أبنائها على الأمر أملاً في تعافيها وشفائها منه.

وقال الفنانة القدير رجاء حسين في وصية منها قبل وفاتها انها تتمنى من الجمهور المحب لها أن يترحم عليها بعد وفاتها، مشيرة إلى أنها وحيدة وليس لها سوى بنت وحيدة، وقد شعرت بان أيامي في الدنيا قليلة للغاية، لذلك أفصحت عن أمنيتي.