التخطي إلى المحتوى

الثانوية العامه.. من اهم المراحل التعليمية في مصر التي تشغل دائما بال الملايين من أولياء الأمور الذين لديهم طلاب في المرحلة الثانوية خاصه في الصف الثالث الثانوي كونه العام الدراسي الاخير الذي يفصل الطالب بين المرحلة الثانوية والمرحلة الجامعية ولذلك تحرص الأسر على أن يحقق الطالب او الطالبة درجات جيده حتى يتمكن من دخول الكليات القمه التي تقبل الطالب بمجموع كبير

مشروع قانون بشان تظلمات الثانوية العامه

وحول هذه المرحلة التعليمية الهامة صرح النائب هشام الجاهل عضو مجلس النواب بانه يعكس الفترة الحالية على القيام بأعداد الأجندة التشريعية والرقابية لدوره الانعقاد القادم ،والذي من المتوقع أن يتم عقده خلال الأسبوع الأول من شهر أكتوبر المقبل مؤكدا انه سيقوم بإعادة قانون التسول، ومكافحه التشرد هذا بجانب قانون أليات تصحيح نتيجة الثانوية العامه ويعد هذا المشروع هو المشروع الأول الذي يعمل على تنظيم أليات تظلم الثانوية العامه التي يتقدم لها الكثير من الطلاب الذين يقومون بعمل تظلم على الدرجات الذين حصلوا عليها في نتيجة الثانوية العامه الدور الأول مشيرا أن هذا المشروع يعد اول تشريع يعمل على تنظيم هذه المسالة وسط غياب تشريعي وقانوني وذلك فان التظلمات ينظمها قرارات وزاريه تصدر من الوزير المختص وليس بقانون يقوم بكل هذه الأمور.

مشروع قانون بشان تظلمات الثانوية العامه
مشروع قانون بشان تظلمات الثانوية العامه

وأوضح عضو مجلس النواب أن الأمر الذي دافعه للقيام بتقديم مثل هذا المشروع هو أن أليات التظلم الحالية في الثانوية العامه تسير بشكل لا يخدم الطالب او العملية التعليمية بل اقتصارات فقط على تجميع درجات فقط دون ان يتم أعادة تصحيح وتدقيق فيها اجابات مره اخرى وهو ما يصيب الكثير من الطلاب حاله من الإحباط الناتج عن صعوبة أثبات حقوقهم التعليمية التي تهدر من جراء أعادة تردد درجات دون أن تعد تصحيح الاجابات الخاصة بهم مره اخرى.