التخطي إلى المحتوى

إن سرطان الرئه هو نوع من السرطانات التي تصيب الرئتين وهو من الأسباب الرئيسيه لحالات الوفاه حول العالم كما أن الأشخاص المدخنين أكثر عرضة للإصابة بسرطان الرئه ولقد كشفت بعض الدراسات الطبيه الحديثه أن أغلب الأشخاص الذين يصابون بسرطان الرئه كان بوسعهم ان يتفادوا هذا المرض الخبيث اذا انهم اقلعو عن عاده خطيرة او حتى قاموا بالتخفيف منها.

العادة التي تزيد من خطر الإصابة بسرطان الرئه و 15 نوع من السرطانات الأخري.

إن 61% من إصابات السرطان كانت قابله للتفادي في بريطانيا لو ان المصابين قاموا بالاقلاع عن التدخين في مرحله ما من حياتهم والخبراء ينبهون من خطر التدخين وان أضرار التدخين لا تقتصر على الرئه فقط بل تقضي للاصابه بنحو 15 نوعا من السرطان في اعضاء مثل الكبد والبنكرياس والكلى والمعدة،ولقد اثبتت الدراسه اجراها باحثين من فرنسا وبريطانيا أن الاشخاص الذين يعانون من الفقر في بريطانيا هذه الاحتمال اصابتهم بالسرطان بنسبه 17% وان 21% من حالات السرطان المسجله لدي خمس البريطانيين الأكثر فقرأ، وكانت ناجمه عن التدخين ولقد ذكرت الدراسه أيضاً انه لا يخفف البعض من التدخين بشكل يومي فان ذلك سوف ينعكس بالتراجع من 5,000 حاله من السرطان وسط السكان الأكثر فقرا في بريطانيا اما في حاله ان البريطانيون برمتهم اي الفقراء والاغنياء منهم على تقليل التدخين فان حالات السرطان المسجله سنويا من شانها  تتراحع بنسبة 16,000 حاله،