التخطي إلى المحتوى

تشهد سوق الذهب بهذه الفترة، إقبال من عدد كبير من المواطنين على شراء المعدن، تحديدًا السبائك والجنيهات الذهب، ومع كثرة الإقبال على المعروض من المعدن بالسوق، فيري سكرتير عام شعبة الذهب بالغرفة التجارية بالقاهرة “نادي نجيب”، أن هذا سيؤدي لقلة المعروض من جنيهات وسبائك الذهب بداخل المحلات والمصانع.

شعبة الذهب توجه نصائح للمواطنين قبل الشراء

ويرى سكرتير عام شعبة الذهب بالغرفة التجارية بالقاهرة، أن السبب الرئيسي وراء هذا الإقبال، يعود إلى السعر المناسب للذهب بهذه الفترة، إذ يحاول المواطنون بهذه الفترة شراء المعدن النفيس، في انتظار تحرك آخر بالأسعار ليقوموا ببيعه بعدها، محققين مكاسب جديدة، ويطلق على هذا اسم “الاستثمار الآمن”، وتوجه رئيس الشعبة للمواطنين برسالة هامة، يقول فيها بأنه يجب على المواطنين الانتباه، وذلك لأنه على الرغم من أن الذهب يعتبر حافظ للقيمة، إلا أنه لا يخلو من مخاطر عدة، وذلك لأنه عرضة للتذبذب في أي وقت، كما لا يمكن القول أنه يوجد هناك استثمار آمن بنسبة 100%.

شعبة الذهب توجه نصائح للمواطنين قبل الشراء
شعبة الذهب توجه نصائح للمواطنين قبل الشراء

وتوجه رئيس الشعبة للمواطنين بنصائح هامة، يقول فيها بأنه يمكن للمواطنين شراء الذهب، ولكن بالأموال الفائضة عنهم، بحيث يجب أن يقوم المواطن بالشراء باستخدام الأموال التي لن يحتاج إليها خلال السنوات الثلاثة المقبلة، كذلك يجب مراعاة أن يتم الشراء بما لا يتجاوز ال40% من المحفظة الاستثمارية للمواطن، بحيث لا يقوم بإدخال جميع أمواله في الذهب، كما وأوضح خلال تصريحاته، أنه لا يوجد متحكم في أسعار الذهب، وذلك لأنه يخضع لقانون العرض والطلب، وبهذا لا يمكن للتجار التحكم في أسعاره منا يحدث بالنسبة لباقي السلع والمنتجات بالسوق، مما يساعد في الحد من حالات النصب والاحتيال.