التخطي إلى المحتوى

يعتبر السكر من السلع الاستهلاكية الأساسية في مصر والتي يستخدمها جميع المواطنين ولهذا نجد أن أي خبر يتعلق به دائما ما يكون محط أنظار كافة المواطنين وقد قال حسن الفندي، رئيس شعبة السكر بغرفة الصناعات الغذائية باتحاد الصناعات، في حوار له أن بتحديث أسعار السكر مؤخرا نجد أن كل أنواع السكر قد ارتفعت أسعار بمقدار 1000 جنيه للطن خلال شهر.

وأكمل حديثه قائلا أن زيادة السكر في مصر ليست وليدة اليوم بل هي ناتجة عن الزيادة العالمية في أسعار السكر وأضاف أن مصر حاليا تحتاج أن تستورد حوالي 700 ألف طن من الخارج لسد الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك ولتلبية احتياجات المواطنين.

وفي نفس السياق قال إن طن السكر الآن زاد من 13000 إلى 14000 جنيه بداية من أغسطس الماضي وتابع أن حجم الاستهلاك المحلي في مصر يبلغ حوالي 3 ملايين طن، سنويا بينما مصر تنتج مصر في المقابل حوالي 2.3 مليون طن، وعليه تستورد الباقي من الخارج لسد العجز.

وعلى جانب آخر متعلق بنفس الموضوع قال عمرو عصفور، وهو عضو شعبة المواد الغذائية، أن أسعار السكر المتداولة للمواطنين في الأسواق قد ارتفعت هي الأخرى ليصل سعر الكيلو حاليا 15 جنيه بدلا من 14 جنيها الشهر الماضي.

وأما عن الدول التي تستورد مصر منهم السكر التي تحتاجه فنجد أنها دولة البرازيل وكانت هذا للعام الماضي بنسبة حوالى 92% بينما النسبة الباقية فتكون من مجموعة دول الإتحاد الأوروبي.