التخطي إلى المحتوى

توفى صيدلي شاب يدعى ولاء زايد بعد سقوطة من الطابق الخامس في العمارة حيث يسكن الشاب في مدينة حلوان، ويبحث المتابعين عن قصة مقتل صيدلي والذي انتشرت بسبب زواجه من المرأة الثانية بعدما عاد من المملكة العربية السعودية في إجازة عمل، ليتم استدراجه بطريقة غريبة تبدو كأنها مثل الأفلام السينمائية.

بعد وقوع الجريمة اتهمت اسرة المجني عليه في محضر رسمي جميع أفراد أسرة زوجة ولاء الأولى بقتل الابن الوحيد، والتي كانت عن طريق التعذيب لأجل التنزال عن بعض الممتلكات لصالح ابنتهم “الزوجة الأولى”

قصة مقتل صيدلي بسبب تزوجه للمرة الثانية

"تفاصيل صادمة".. قصة مقتل صيدلي بسبب تزوجه للمرة الثانية

ونعرض لكم التفاصيل كاملة وقصة مقتل صيدلي بسبب تزوجه للمرة الثانية، حيث كانت التفاصيل صادمة تبدو وكانها فيلم، فالقصة هي عندما عاد ولاء من السعودية في إجازة عمل، تم استدعائه من قبل زوجته وأسرتها لحل بعض الخلافات الزوجية السابقة بينهم، وعند وصوله للمنزل تفاجئ بوالد زوجته الأولى وأبنه الأكبر بالإضافة إلى عدد من “البلطجية”.

فقد قاموا بربط “ولاء” واحتجازه، وقاموا بإجبارة على التنازل عن كل ممتلكاته بجانب تطليق الزوجة الثانية، وتحت التهديد قام بالفعل بتنفيذ طلباتهم ثم قام البلطجية بإلقاءه من البلكونة من الدور الخامس، وبعد الانتهاء من قتله أخذوا جثمانة للمستشفى ليتم تسجيل حالة انتحار، لكن شهادة أصحاب الشاب “ولاء” وأهله، جعلت الشرطة تلقي القبض على الزوجة الاولى ووالدها وضقيقها والتحقيق معهم في الواقعة.

ووفقاً للشهادة التي تم الإجماع عليها في التحقيق فغن والد الزوجة الأولى والابن هما من قاموا بإلقاء الشاب من البلكونة، ليتم مواصلة التحقيق في الأمر في انتظار حكم من المحكمة بشان الجريمة التي هزت مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الاخيرة.