التخطي إلى المحتوى

أهمية “وضع الهاتف مقلوبا على شاشته”.. إن الهاتف الذكي يستخدمه كل شخص الآن من مختلف المراحل العمرية ومختلف الجنسيات من حول العالم بالإضافة إلى تعدد استخداماته وأغراض كل شخص منا عن الآخر، ويمكننا الاستفادة من الهاتف المحمول بصنع أشياء كثيرة لكن هناك أخطاء نفعلها معه تتسبب في تلف الهاتف في أسرع وقت ومن أبرزها وضع الهاتف المحمول على ظهره، لهذا ينبغي في المقابل أن نضع الهاتف المحمول مقلوبا على شاشته وسوف نشرح لكم سر ذلك في السطور التالية.

أهمية وضع الهاتف مقلوبا على شاشته

"ياريتني عرفت من زمان".. أهمية "وضع الهاتف مقلوبا على شاشته".. السر الذي يجهله الجميع!

هناك أسباب كثيرة تستدعي منا وضع الهاتف مقلوبا على شاشته والتي من بينها ارتفاع درجة حرارة الهاتف وهذا لأن بطارية الهاتف موجودة في خلف الهاتف من الجهة السفلى أو العليا وبالتالي وضع الهاتف على ظهره يتسبب في الضغط عليها وارتفاع درجة حرارته بسبب انعدام التهوية.

كما أن وضع الهاتف على ظهره يتسبب في إحداث خدوش في كاميرا الهاتف الخلفية والتي يكون مستشعرها حساس للغاية ووضع الهاتف على ظهره يلحق بعدسة الكاميرا خدوش كثيرة تؤثر على جودة الصور فيما بعد.

أما في حالة إذا تم التحايل على ذلك ووضع غطاء لحماية الهاتف حينها سوف يتأثر مستشعر الصوت لهذا فإن الوضع الأنسب هو وضع الهاتف مقلوبا على شاشته لتجنب حدوث أي مشاكل فيه تتلفه وتنقص من عمره الافتراضي إلى ربع المدة الأصلية.