التخطي إلى المحتوى

مصر من الدول التي تقوم دوما بالحفاظ على حقوق جميع المواطنين كبارا وصغارا وعلى راسهم هؤلاء الاشخاص الذين يتم تصنيفهم بأنهم من العمالة غير المنتظمة حيث أن الحكومة توفر لهم وثائق تأمين ضد الحوادث التي يمكن أن تواجههم في مجال العمل وقد تعرضهم لإصابات خطيرة أو الوفاة لا قدر الله وفي نفس السياق سلم اليوم حسن شحاتة وزير القوى العاملة، بديوان عام الوزارة،مجموعة من الشيكات المالية التي تعتبر بمثابة تعويض ضد الحوادث في مجال العمل وهذا لعدد ثمانية أسر من محافظات مختلفة .

من بينهم ذوي عمال متوفيين من العمالة غير المنتظمة وآخرين مصابين وجاء مبلغ التعويضات بحوالي 782 ألفًا و979 جنيهًا، وتلك التعويض بناء على وثيقة التأمين التي تغطي حالات العجز الجزئي والكلي والوفاة والتي تم صدورها من قبل وزارة القوى العاملة لحماية فئه العمالة غير المنتظمة كونهم من الأسر الأولى بالرعاية اجتماعيا وصحيا مع العلم أن تلك التعويضات كانت عن ثلاث حالات وفاة خمس حالات إصابة.

على جانب آخر استمع وزير القوى العاملة لكافة المطالب التي وجهت إليه من الحاضرين خاصة أسر الأشخاص المصابين بضرورة توفير فرص عمل لهم في تلك الحالة الصحيه التي اصبحوا عليها وقد وعدهم الوزير بانه سوف يتابع بنفسه هذا الأمر وقدم العزاء لأسر المتوفين وتمنى الشفاء العاجل لأسر المصابين، وإلى هنا نكون انتهينا من سرد هذا الموضوع تابعونا لكل جديد.