التخطي إلى المحتوى

تنتشر الشائعات معظم الوقت حاملة معلومات مكذوبة ليس لها أي أساس من الصحة وعند تتبع منبعها تفاجأ أنه بعيد كل البعد عن الجدية، فأصل الشائعات التي تروج عن تأجيل إمتحانات نصف العام لمرحلة النقل التي تشمل الصف الرابع الإبتدائي إلى الصف الثاني الثانوي ليس لها علاقة بالتعليم داخل جمهورية مصر العربية بل هذا الكلام يحدث في دول أخرى مثل تونس.

 تعرف على أصل شائعة التأجيل:

تدور مباريات كأس العالم لعام ٢٠٢٢ في هذه الفترة فقررت بعد الدول تعليق الدراسة داخلها مثل قطر التي يقام فيها كأس العالم أصدرت قرارًا بتعليق الدراسة شهر كامل إلى حين نهاية كأس العالم، كما أن المملكة العربية السعودية بعد فوزها في مباراة أمر الملك بإعطاء أجازة رسمية لكل المملكة بما فيهم الطلاب، وأعلنت وزيرة التعليم في تونس بتأجيل الامتحانات فيها لزيادة الوقت للتعلم حتى يتمكنوا من التأكد من دقة تقييم الطلاب، لكن لم يتم صدور أي قرار من وزير التربية والتعليم المصري بتعطيل الدراسة او تأجيل الامتحانات.

تصريحات الخاصة بالإمتحانات:

عقدت وزارة التربية والتعليم إجتماعًا تحدثت فيه عن الخطة الزمنية الموضوعة للعام الدراسي ٢٠٢٢/٢٠٢٣ ومراجعة سير الخطة بالشكل الصحيح وتحقيق الهدف المرجو منها وإتمام كافة الخطوات في موعدها الصحيح، أعلن فيما بعد المتحدث الرسمي باسم وزارة التربية والتعليم الأستاذ شادي زلطة عدم نية الوزارة في تأجيل الإمتحانات ورغبتها في إتمامها في موعدها المحدد وأفصح عن الجدول وكافة التفاصيل عن مدة الإمتحانات ومن ثم بعدها مدة الإجازة وحتى موعد بداية العام الدراسى الثاني.

الكل لازم يعرف.. حقيقة تأجيل امتحانات الترم الاول والتعليم تحسم الأمر
الكل لازم يعرف.. حقيقة تأجيل امتحانات الترم الاول والتعليم تحسم الأمر

موعد إمتحانات نصف العام ٢٠٢٢/٢٠٢٣:

أعلن الأستاذ شادي زلطة المتحدث الرسمي لوزارة التربية والتعليم عن بدء الامتحانات يوم ١٤ من شهر يناير القادم ٢٠٢٣ واستمرارها حتي يوم ٢٨، دون تأجيل.