التخطي إلى المحتوى

انتشرت العديد من التساؤلات خلال الفترة الماضية عن النظام الذي سوف تعتمده وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني لامتحانات الثانوية العامة خلال العام الدراسي 2022-2023 وكان السؤال المتكرر كثيرا ستكون الامتحانات ورقية أم إلكترونية وفي نفس السياق ولحسم الجدل الذي تم ما بين الطلاب وأولياء الأمور صرح وزير التربيه والتعليم الاستاذ الدكتور رضا حجازي بأن امتحانات الثانويه العامه من المقرر أن تكون ورقية ولكن عملية التصحيح سوف تتم بشكل إلكتروني أي بعيدا عن دخول أي عنصر بشري من المعلمين.

وأضاف وزير التربية والتعليم مجموعة أخرى من القرارات الهامة والتي أشار إلى أنها نهائية فيما يخص امتحانات الثانوية العامة 2023، وتابع حديثه قائلا بانه لا تراجع بأي حال من الأحوال عن تلك القرارات التي اتخذتها الوزارة خلال الفترة القادمة سوف نتعرف على كل النقاط الهامة التي تضمنها قرار الدكتور رضا حجازي بشأن امتحانات الثانوية العامة 2023 في وهي على النحو التالي:

  • أولا من المقرر أن يؤدي طلاب الصف الثالث الثانوي الامتحانات بنظام الأوبن بوك بأسئلة تقيس الفهم ونوات التعلم، على أن يكون هذا ورقيا بنظام البابل شيت بينما التصحيح الكتروني.
  • ثانيا سوف توفر وزاره التربيه والتعليم عدد كبير من مراكز التصحيح الالكتروني في جميع المحافظات لكي تكون قادرة على استيعاب تصحيح أوراق الامتحانات الخاصة بالطلاب.
  • ثالثا من المقرر أن تكون كافة نماذج الإجابة للمواد الدراسية الخاصة بالطلاب نماذج مرنه تعتمد في المقام الأول على قياس مستويات تقدير الطلاب Rubrics وهذا في دوري سوف يؤدي ضمان موضوعية وسرعه التصحيح لأوراق الامتحانات.
  • رابعا سوف لا يسمح للطالب الذي لم يحقق نسبة حضور 85% على الأقل طوال فترة الدراسة دخول الامتحانات على أنه طالب منتظم.
  • خامسا سوف تتنوع نظام الاسئله في الامتحانات على أن تكون بنسبة 85% اسئله اختيار من متعدد MCQ بينما بنسبة 15% فقط بنظام الاسئله المقاليه القصيرة والتي تعرف باسم Short Essay.
  • سادسا يستثنى للطلاب استخدام كراسة المفاهيم التي سبق و أعدتها الوزارة خلال الامتحانات.
  • سابعا وأخيرا سوف تقوم الوزارة بطرح مجموعة من الامتحانات الاسترشادية وهذا لمساعدة الطلاب على التدرب على شكل الاسئله المقاليه القصيرة مع الاختيار المتعدد استعدادا لامتحانات العام الدراسي الحالي 2023.